Share

الإستيرويدات هي مواد تبني العضلات و تسبب مع طول الاستعمال القلق وأمراض القلب والكبد واليرقان . من بينها : الناندرلون Nandrolone وهو يشبه هورمون الذكورة التستسترون testosterone . والناندرلون مادة يفرزها الجسم بكميات قليلة لبناء كتلة العضلات. ويفرزها في البول . ويمكن أن تصيب الرياضيين من تناول اللحوم التي حقنت المواشي بها أو من ألبانها . والناندرلون و التستسترون :يسببان:الصلع والعقم وكبر الثديين وتورم البروستاتا وضمور في الخصية وزيادة كرات الدم الحمراء مما يسبب جلطات دموية في الرجال . وفي الإناث: خشونة الصوت ، وعدم العادة الشهرية ، وظهور شارب وشعرفي الوجه والجسم وعضلات وقد يؤدي للعقم .وهورمون النمو البشري Human growth hormone (hGH) قد يؤدي لتشويه الوجه والعملقة . وهورمون النمو البشري يفيد في بناء العضلات ورفع قدرتها ولايظهر في التحاليل الطبية .لكن له مخاطره ولاسيما عند استخدامه قبل سن البلوغ حيث يؤدي إلى العملقة وغلق النهايات العظمية قبل أوانها ويوقف النمو. فيسبب مرض تشوه نمو العظام عند البالغين حيث تنمو الاطراف والفك الأسفل بشكل غير اعتيادي.و يؤدي إلى زيادة نسبة السكر في الدم . وهناك الجينات اتي تبني مستقبلات العضلات سواء مارس الشخص الرياضة أم لا لأن الجين المعين يقوم بإنتاج بروتين اللاكتين والميوزين وهمل من أهم مكونات العضلات . وهذان البروتينان لازمان لحركة وتقلص العضلة بكفاءة لكن هذه الجينات البنائية لم تجرب علي نطاق واسع . وتزيد المواد البنائية من الأنسجة العضلية في الجسم مع زيادة القوة .واشهر هذه المواد البنائية. Tetrahydrogestrinone(THG)تي إتش جي أحد العقارات المحظورة والذي كان قد تعرض للتعديل من قبل الصيادلة لجعله غير قابل للكشف بالاختيارات المعملية . فهذا العقار لا يمكن تعاطيه عن طريق الصدفة . لأن هذه المواد توضع في مكملات الأغذية للرياضيين . ويعلن عن عدم اكتشافها فهذه المادة البنائية للجسم والعضلات وتحسين الأداء وجودها بالجسم لفنرة قصيرة 3 –7 أيام . لكن حاليا بالاختيارات الحديثة يمكن كشفها . وهذه المادة صناعية تماما وتحضر من ستيرويدات بنائية محرمة عالميا هي gestrinone and trenbolone . وهذه المواد البنائية الهورمونية لها تأثيرها السيء علي الرجال والنساء والأطفال . و علي المدي الطويل تسبب تلف الكبد والقلب وتسبب القلق والغضب السريع والنرفزة . والرياضيون قد يكون لهم عذرهم في تناول هذه العقاقير لبناء أجسامهم وعضلاتهم وعظامهم . فالإستيرويدات كللتستيرون (Testerone) تسبب العجز الجنسي لدي الرجال وورم البروستاتا وظهور حب الشباب والصلع المبكر لدي الذكور . وتسبب للإناث صوت خشن وضمور الثديين وهشاشة العظام وخلل في العادة الشهرية وهشاشة العظام وظهور شعر في الذقن وأماكن غير مرغوب فيها وتظهر عليهن أعراض الرجولة . و تسبب احتمال الاصابة بالجلطة القلبية عند الرجل ونادراً ما يحدث عند المرأة بسب وجود هرمون البروجسترون Progestrone . وتستخدم النساء الرياضيات خلاصة الهرمون الذكري التستيرون (Testerone) لزيادة الكتلة العضلية وبالتالي زيادة القوة العضلية.فالهرمونات البنائية ( Anabolic steroids ) من أنواعهاهورمونات الاندروجينات Andraogenics والناندرولون Nandrolone والميسترولون Mestrolone والتستيرون ( الهرمون الذكري ) testerone والكورتزون Cortisone يوجد بكميات محدودة في جسم الإنسان. والهرمونات البنائية تستخدم في العاب القوي كرفع الاثقال، وبناء الاجسام وغيرها وفي الرياضات التي تحتاج إلى قوة عضلية حيث تسبب زيادة في القوة العضلية وفي حجم الالياف العضلية الناتج جزئيا من حبس الماء والاملاح داخلها. وهرمون الكورتزون يمكن تعاطيه عن طريق الحقن أو الفم ويستخدم لزيادة الكفاءة البدنية. لانه يزيدمن التمثيل الغذائي في الجسم والدورة الدموية المحيطية.يزيد من حجم العضلة (زيادة كاذبة) بسبب حبس السوائل والاملاح في العضلة بدون زيادة القوة العضلية.ومضار ه ،زيادة نسبة السكر في الدم.و حبس السوائل والاملاح في الجسم.و استخدامه لفترة طويلة يسبب تحلل العظام.و اضطراب الدورة الشهرية عند المرأة ونمو الشعر على الوجه. ففي عام 1972قبل منع تعاطي الهورمونات البنائية كان 68%من الرياضيين يستعملون هذه الهورمونات . وبدأت اختبارات الدم علي الرياضيين منذ 1976 ..

اضف تعليقك عبر خدمة الـ Facebook

اضـف تعـلـيقـاً

آخـر المقـالات المنشـورة

الفائز بالمسابقة الرابعة

الفائز بالمسابقة الرابعة

صدقنا الوعد معكم وها هي صورة الفائز الرابع بعد استلامه ...

الاعـلانـات